الرئيسية / آراء / الى المتآمر عمار الحكيم

الى المتآمر عمار الحكيم

جواد الطليباوي

 

إبدأ بنفسك وانهها عن غيها

فإن انتهت فأنت حكيمُ

وصلتنا رسالتكم ،  وإنها والله نتاج الزيارات الاخيرة لكبير الشر ورأس الفتنة ترامب

فضلا عن الزيارة المشبوهة التي أعلن عنها وهذا امرٌ ليس بمستغرب فخيوط التواصل التي تجمعكم بالاخير قد نتج عنها اطلاق العبارات وكيل التهم التي تريدون منها النيل من سمعة المجاهدين .

وانه لمن المضحكات المبكيات أن يتغنى بحب الوطن وانتسابه له ، من كان ولا زال تحميه الدبابات الامريكية  ، ويرمي من عانى وقاسى ويلات الطغاة في ارض الوطن بالعمالة وما شابهها .

وفي الماضي غير البعيد كان يسمي من انتهك الحرمات وجاء محتلا للعراق كان يسميه القوات الصديقة او قوات التحالف.

ايها الاحمق يا بعوضة المزابل وددتُّ أن أذكِّركَ إن كنتَ ناسياً إنَّ اسيادك واربابك من الغرب الكافر ليعلمون ان السلاح الذي قتَّلناهم به تقتيلا ، هو سلاحٌٌ عراقي بإمتياز ، وهو ذاته السلاح الذي قاتلنا به المِحتل ودافعنا به عن حرم عقيلة الطالبيين ، وذدنا به عن الوطن والمقدسات في العراق ، هذا السلاح

اخذنا الاجرة عليه من الله ورسوله حينما قال في كتابه العزيز.

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَىٰ تِجَارَةٍ تُنجِيكُم مِّنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ  تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ . فلا تطنطن ايها البعوضة .

فكلامك لا يفهمه العراقيون ولا يفقهونه .

غير ان من دفعك وحرضك يفهمه ولكن عليك ترجمته بلغتهم اللاتينية .

والرد ايضا متروك لعائلة الف شهيد من الذين سقطوا دفاعاً عن تراب الوطن الغالي .

أما الشهداء الذين نسبتهم لك زورا وبهتانا فهم مؤمنون واحرار تركوك في حياتهم لمَّا رأوا انحرافك وتوجهك الخارجي .

والذي عزَّ علينا هو حينما يوجه الكلام لرجالنا من كان عليه ان يوجهه لكشفيتنا والذين بدورهم سوف يلقنونه الدروس . فمن انت وما هو وزنك يا ثعلب لتوجه كلامك للاسود فوالذي فلق الحبة وبرء النسمة إننا لنعلم علم اليقين انكم جحدتم بها واستيقنتها انفسكم أن جنود العصائب ومجاهديها وجماهيرها لا قبل لكم بها.

فاصمت ياجليس النساء  خيرا لك.

 

 

شاهد أيضاً

الحشد الشعبي يصدر بياناً بشأن لواء يدّعي الانتساب له في ديالى

متابعة/ تنقيب   أصدرت هيئة الحشد الشعبي، السبت، بيانا بشأن أحد الالوية الذي يدعي الانتماء …

اترك تعليقاً