الرئيسية / سلايدر ثابت / الخارجية “المخصية”.. تسيء للعراق أكثر من حفظ سيادته

الخارجية “المخصية”.. تسيء للعراق أكثر من حفظ سيادته

خاص/ تنقيب
انتهاك السيادة يشتمل على معان كثيرة وعديدة، من بينها الحط من قيمة البلد وعدم التعامل معه كوحدة متكاملة وركن الحكومة الاتحادية على جنب والاتفاق مع اطراف معادية، وهذا هو ما أقدم على فعله الاردن، حينما رفع علم اقليم كردستان العراق فقط خلال استقباله رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني.
سياسة الاردن الطائفية ضد العراق مستمرة، ولا يقتصر الأمر على منح سمات الدخول لفئة معينة من الشعب ومنعها على الآخرين او الشيعة بالاخص، كما أصبح الاردن ذراع اسرائيل في العراق عبر تمريره لبضائعها للعراق من خلال اتفاقية ابرمها الاردن مع حكومة عبد المهدي، المنسجمة مع توجهات الاردن والمحور السعودي المدعوم اسرائيليا، وها هو الاردن اليوم يسيء للعراق عبر عدم رفع علمه خلال استقبال شخصية انفصالية معادية لوحدة البلد ولشعبه!!.
الخارجية العراقية التزمت الصمت، وبقي المتحدث باسمها بعيدا عن وسائل الاعلام ويتحاشى أي سؤال بهذا الخصوص، وذلك ضمن سياسة الانبطاح التي يعتمدها الوزير محمد الحكيم، الذي يحاول أن يكسب ود الاردن والدول الاخرى التي تعمل على استنزاف العراق دون مقابل.
الحكيم وسياسته “المخصية” تجاه البلد بحاجة الى علاج جذري، هذا إذا كان يوجد علاج لحالته، فهو اليوم بات يؤثر على سمعة البلد وسيادته وهيبته، فمثل الاساءة التي وردت من الاردن تستدعي اجراء قويا او استدعاء للسفير الاردني، وليس الصمت.
صمت الخارجية العراقية استمر حتى أصدر الاردن بيانا بشأن الحالة، واعتبرها خطأ في البروتوكول وقدم اعتذارا بائسا، وهنا تحرك المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية أحمد الصحاف وأصدر بيانه الذي لا توجد مفردة لوصفه، إذ جاء البيان مدحا للأردن أكثر من تشخيصه للخلل!!.
مدح الصحاف الاردن بكل البيان، وأكد على العلاقات والاتفاقيات والصلات بين البلدين، حتى ترك آخر مقطع في بيانه ليوضح فيه ان الامر خطأ بروتوكولي!!، وكأن الأمر لا يمثل انتهاكا لسيادة البلد!!.
يبدو أن انهيار البلد أصبح وشيكا في ظل حكومة عبد المهدي مسلوبة الإرادة، فهي اليوم تساهم بتنكيس العراق شيئا فشيئا، ولا يعنيها أي سوء يضر البلد، فلا يوجد رد فعل تجاه علم ينسى او سياسة معادية أو بضاعة اسرائيلية تدخل للعراق تحت مسمى (صنع في الاردن)، فالمهم هو الخضوع لإرادة الأجندة الأمريكية فقط!!.

شاهد أيضاً

الحشد الشعبي يصدر بياناً بشأن لواء يدّعي الانتساب له في ديالى

متابعة/ تنقيب   أصدرت هيئة الحشد الشعبي، السبت، بيانا بشأن أحد الالوية الذي يدعي الانتماء …

اترك تعليقاً