أربيل تقرر تشديد قيود كورونا

تنقيب
قررت غرفة عمليات اربيل، الاثنين، تشديد القيود لمواجهة الموجة الجديدة لفيروس كورونا.
وذكرت الغرفة في بيان، انها”عقدت مساء الاثنين اجتماعا باشراف محافظ اربيل اوميد خوشناو وبحضور رئيس مجلس المحافظة علي رشيد في ديوان المحافظة واتخذت جملة من القرارات والتوصيات استنادا الى قرارات وتوصيات اجتماع اللجنة العليا لمواجهة وباء كورونا في اقليم كردستان، ومن اجل حماية سلامة الصحة العامة في المدينة ونظرا لحساسية وخطورة الوضع غير المرغوب فيه بسبب ما يلوح عن تصاعد وتفشي فيروس كورونا.
وطالبت اللجنة بحسب البيان المواطنين، بـ”ايقاف كل التجمعات والاحتفالات في قاعات المساجد والبيوت والاماكن العامة بمناسبة المولد النبوي كون انه تم القيام بما هو لازم في اربيل من خلال المراسيم والاستذكارات المهيبة التي شهدتها المدينة”.
ودعت اللجنة القائممقامين ومدراء النواحي في حدود المحافظة لتنفيذ جميع الاجراءات التي اقرتها الغرفة كما هي، مانحة اياهم جميع السلطات لتشديد تلك الاجراءات اينما كانت لازمة.
وقررت الزام الجميع بارتداء الكمامات في الاماكن المغلقة سواء أكانوا مطعمين باللقاح او لم يكونوا، مؤكدا ان القائممقامين ومدراء النواحي سيشرفون على تنفيذ هذا القرار.
كما الزمت جميع موظفي الدوائر والمؤسسات الحكومية وفي حدود المحافظة بما فيها قوى الامن الداخلي والبيشمركة التطعيم ضد الفيروس خلال شهرين، محذرة المخالفين من المحاسبة وفقا لقانون انضباط الموظفين.