“أصول كورونا “.. اتهام جديد ضد الصين: لم تفعل الكثير

تنقيب
أفادت وثيقة داخلية لمنظمة الصحة العالمية بأن المسؤولين الصينيين “لم يفعلوا الكثير” للتحقيق في أصول فيروس كورونا المستجد خلال الأشهر الأولى للتفشي في مدينة ووهان.
ونقلت صحيفة “الغارديان” عن الوثيقة، التي يرجع تاريخها إلى 10 أغسطس المنصرم، أن فريق منظمة الصحة الذي التقى بنظرائه الصينيين كجزء من مهمة للمساعدة في العثور على أصول الفيروس، “تلقى معلومات ضئيلة في ذلك الوقت، ولم يتم تقديم أي مستندات أو بيانات مكتوبة خلال مناقشات مكثفة مع المسؤولين الصينيين”.
ويأتي هذا الكشف بعد أن أصدرت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن مؤخرا بيانا حول مخاوفها بشأن التعاون الصيني في دراسة الوباء، وضرورة التزام منظمة الصحة العالمية بمعايير عالية وحماية مصداقيتها.
يذكر أن جيك سوليفان، مستشار الأمن القومي الأمريكي، دعا الصين إلى جعل بياناتها الخاصة بالأيام الأولى لتفشي المرض “علنية”، كما حث جميع البلدان، بما في ذلك الصين، على المشاركة في عملية “شفافة وقوية” لمنع حالات الطوارئ الصحية والاستجابة لها.