أول تعليق عراقي على زيارة ظريف وأهدافها

اكد النائب عن تحالف الفتح محمد البلداوي , السبت , ان الزيارة المقرر حصولها يوم غد لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الى بغداد لاعلاقة لها بمفاوضات طهران بشان الاتفاق النووي , مشيرا الى ان الزيارة تهدف الى أمرين.

وقال البلداوي في تصريح ان ” جميع المراقبين السياسيين في العالم يؤكدون بان المفاوض الإيراني مفاوض متمكن ويستطيع تحقيق ما يصبوا اليه خاصة خلال مفاوضاته السابقة 5+1 وحتى المفاوضات الجارية في فيينا”.

وأضاف ان ” ايران لاتحتاج الى وساطة  العراق في الوقت الحالي عند مفاوضتها مع الامريكان”، مبينا ان “زيارة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الى بغداد يوم غد الاحد لاعلاقة لها باي وساطة لبغداد مع الجانب الأمريكي ” .

وأوضح ان ” الزيارة تتعلق بامرين الأول استمرارية العلاقة المشتركة مع  العراق في كافة الميادين السياسية والاقتصادية والتجارية وغيرها , اما الامر الثاني فيتعلق بعدم رغبة خسارة صداقتها مع  العراق بتاثير تقارب بعض الدول المعادية لإيران في المنطقة” .

وكان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زادة قد اعلن عن زيارة وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف غدا الاحد الى  العراق وقطر على رأس وفد رسمي .