إسرائيل تعدم أكثر من 200 فلسطيني ميدانياً


متابعة/ تنقيب
كشفت إحصائيات صادرة عن الشرطة الاسرائيلية أن نصف الفلسطينيين الذين حاولوا تنفيذ عمليات استشهادية تمت تصفيتهم ميدانيا برصاص الإسرائيليين.
وحسب الإحصائيات التي كشفت عنها الشرطة الإسرائيلية، فإن 201 من الفلسطينيين الذين شاركوا في تنفيذ هجوم، أو حاولوا تنفيذه، منذ تشرين الأول من العام 2015 إلى اليوم، أعدموا ميدانيا بإطلاق النار عليهم من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، وتحديدا من قبل عناصر الشرطة وشرطة الحدود.
وأوضحت المعطيات، التي تم الكشف عنها بهدف الدفع بمشروع قانون إعدام الفلسطينيين، والذي صادق عليه الكنيست أن 411 هجوما، نفذها فلسطينيون خلال هذه الفترة.
وتتطرق بيانات ومعطيات الشرطة للفترة من 19 أيلول 2015، مع اندلاع الهبة الشعبية للدفاع عن القدس والأقصى.