إصابة ثلاثة من عناصر الشرطة خلال مظاهرات في أثينا

أعلنت الشرطة اليونانية، أن ثلاثة من عناصرها أصيبوا بجروح خلال صدامات دارت ليل الثلاثاء في إحدى ضواحي أثينا على هامش تظاهرة شارك فيها حوالى خمسة آلاف شخص للاحتجاج على “عنف الشرطة”.
ووفق وكالة “فرانس برس” فأنّ الصدامات بين المحتجّين وعناصر الشرطة اندلعت عندما توجّهت مجموعة من حوالى 200 شخص مقنّع إلى مركز الشرطة في نيا سميرني، الضاحية التي كانت معروفة بهدوئها قبل أن يتعرّض فيها شاب الأحد لضرب مبرّح على يد شرطي إنهال عليه بهراوته خلال دورية لمراقبة مدى التزام المواطنين بتدابير الإغلاق العام السارية لمكافحة كوفيد-19.
وبوصولهم إلى مركز الشرطة ألقى المحتجّون عليه حجارة وزجاجات حارقة ليردّ عليهم عناصر الشرطة بقنابل الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه.
كما أضرم المحتجّون النار في نحو 10 حاويات قمامة ممّا اضطر فرق الإطفاء إلى التدخّل لإخماد النيران.
وقالت الشرطة في بيان إنّ “ثلاثة على الأقلّ من عناصر الشرطة أصيبوا بجروح”.