إيران تعلن حالة الطوارئ في مناطق ضربها زلزالان قويّان

تنقيب
ضرب زلزالان قويان، الأحد، جنوب إيران، فيما أعلن مسؤولون محليون أن الزلزالين تسببا بأضرار مادية، فيما أعلنت السلطات المحلية حالة الطوارئ في المنطقة.
وقال التلفزيون الإيراني إن زلزالين قويين ضربا جنوب البلاد لكن لم ترد تقارير حتى الآن عن وقوع خسائر في الأرواح، بينما قال مسؤول محلي إن الزلزالين تسببا في أضرار مادية طفيفة.
ونقل التلفزيون عن مسؤولين محليين قولهم “زلزالان بقوة 6.3 و6.4 درجة هزا جنوب إيران، وحتى الآن لم ترد أنباء عن سقوط قتلى أو مصابين”.
وذكر مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي إن “زلزالا بلغت قوته 6.5 درجة هز إقليم هرمزجان بجنوب البلاد”.
وأضاف أنه “عدّل شدة الزلزال من 6.1 درجة التي أعلنها في البداية، مشيرا إلى أن الزلزال وقع على عمق عشرة كيلومترات”.
وقال مسؤول محلي للتلفزيون الرسمي “شعر الناس بالزلزال في عدة مدن بجنوب إيران في إقليم هرمزجان”، مضيفا أنه جرى إرسال فرق الإنقاذ إلى المنطقة.
وفي وقت لاحق، أعلن رئيس هيئة الطوارئ في ايران جعفر ميعادفر، حالة الطوارئ القصوى لقوات الطوارئ في جنوب البلاد والمنطقة المنكوبة بالزلزال في لافت بمحافظة هرمزكان.
وقال ميعادفر وقما لما نقلته وكالة أنباء “فارس”، إن “هيئة الطوارئ في البلاد على أهبة الاستعداد لتقديم المساعدة للمناطق المنكوبة بالزلزال في جنوب البلاد”.
وتابع، أن “مستشفيات محافظتي كرمان وهرمزكان على استعداد لاستقبال الجرحى المحتملين”.
وأعلن ميعادفر عن “بدء عمليات تقييم ضحايا الحادث، كما أن مروحيات الطوارئ في البلاد تواصل تحليقها في المناطق المتضررة من الزلزال”.
وأضاف رئيس هيئة الطوارئ في ايران: “تم إرسال زورقي إسعاف لزيارة المنطقة المنكوبة بالزلزال ومساعدتها”.