اختبار محرك بلازما لتعديل مدارات أقمار صناعية

بدأ اختبار محرك بلازما فضائي قامت بتصنيعه شركة Sitronics Group الروسية الخاصة.
ومن شأن المحرك تعديل وضع الأقمار الصناعية صغيرة الحجم في مدار الأرض.
أفاد بذلك ناطق باسم شركة Sitronics Group وقال إن موظفي مختبر محركات البلازما في معهد “لابلاز” التابع للجامعة النووية للبحوث العلمية (ميفي) بموسكو بدأوا بالتعاون مع الأخصائيين في شركة “سبوتنيكس”، بصفتها فرعا من شركة Sitronics Group الخاصة في اختبار أول محرك بلازما فضائي في روسيا سيوضع في الأقمار الصناعية محدودة الأبعاد.
وقد أطلقت على المحرك تسمية VERA وتسمح الأبعاد الصغيرة لمثل هذه المحركات وكتلتها المحدودة بتشكيل مجموعات من الأقمار الصناعية النانوية وضبط وضعيتها في مدار الأرض.
وأوضح الناطق أن الأقمار الصناعية النانوية من طراز CubeSat 3U والتي لا يزيد وزنها عن 4 كيلوغرامات تستطيع بعد تركيب محركات البلازما فيها ضبط وضعيتها بشكل مستقل والانتقال إلى مدار أكثر انخفاضا بعد انتهاء عمر استخدامها، ما سيقلل بمقدار 3 أضعاف من وقت احتراقها في الطبقات العليا للغلاف الأرضي. ويسمح انخفاض ارتفاع مدار الأقمار الصناعية بتقليل كمية النفايات الفضائية.
وستنصب محركات كهذه في القمريْن الصناعييْن التابعيْن لشركة “سبوتنيكس” الروسية التي ستطلقهما إلى الفضاء عام 2022 تنفيذا لبرنامج Space PI .