الأمن النيابية: السفارة الأمريكية تحولت إلى ثكنة عسكرية لادارة العمليات الحربية


أكد عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية بدر الزيادي، الثلاثاء ، أن الولايات المتحدة الأمريكية اتخذت من سفارتها في بغداد موقعا دبلوماسيا لادارة العمليات الحربية.
وقال الزيادي في تصريح تابعته”تنقيب” إن “السفارة الأمريكية في بغداد تحولت من سفارة دبلوماسية إلى ثكنة عسكرية”، مشيرا الى أن “السفارة أصبحت تشكل تهديدا للعاصمة بغداد لما تمتلكه من أسلحة ثقيلة”.
وأضاف، أن “منظومة سيرام الأمريكية ترعب اهالي بغداد في الاحياء السكنية القريبة من المنطقة الخضراء”، لافتا إلى أن “السفارة الأمريكية هي مركز لادارة العمليات الحربية حيث باتت تشكل تهديدا واضحا لأمن وسيادة البلاد”.