الاقتصادية النيابية: تخفيض سعر الدولار لا يحتاج الى تفكيك الموازنة

اكد عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية مازن الفيلي، الاحد، ان تخفيض سعر الدولار لا يحتاج الى تفكيك الموازنة، مبينا ان الاجراءات هي رياضة بحاجة الى تفاهم سياسي.
وقال الفيلي في تصريح ان ” الحديث عن تخفيض سعر الدولار جاد ولا يمكن التراجع عنه وهو مدعوم بالكثير من الكتل السياسية وفي حال عدم تطبيقه فان الكتل السياسية ستقاطع الجلسات”.
واضاف ان “سعر الدولار الحالي اضر بالمواطن البسيط ورفع من اسعار السلع بشكل كبير حيث يمكن التخفيض بشكل رياضي عبر رفع سعر النفط التخميني في الموازنة وتحديد سعر الدولار بنحو 1250 للدولار الواحد على اقل تقدير”.
وأشار الفيلي الى ان “الموازنة لا تحتاج الى تفكيك بل تحتاج الى تخفيض العجز ورفع بنود اضافية في الموازنة ابرزها ضغط النفقات الحكومية بشكل كبير”.