الاقتصاد النيابية تحذر من مشاريع وهمية اماراتية في محيط مطار بغداد

حذرت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، الاحد، من منح اراضي محيط مطار بغداد الى الشركات الاماراتية، مؤكدة ان تلك الشركات ستقوم بحجز الارض او منحها لمستثمرين اخرين كما حصل في محافظات اخرى.

وقال عضو اللجنة حامد عباس في تصريح تابعته”تنقيب”ان “الاراضي المحيطة بمطار بغداد تبلغ مساحتها 106 الف دونم ويسعى المستثمرين للحصول عليها، خصوصا بعد الفشل بانشاء شركة وطنية عراقية تأخذ على عاتقها استثمار هذه المناطق لبناء مدينة جديدة”.

واضاف ان “الحكومات المتعاقبة ذهبت باتجاه منح فرص استثمارية لمنح شركات اجنبية تحت ضغوط سياسية، خصوصا ان للعراق ذاكرة سيئة مع الشركات الاماراتية في جميع المحافظات، حيث قامت تلك الشركات بحجز الارض او بيعها لمستثمرين اخرين”.

وأشار عباس الى ان “الحكومة ذهبت نحو منح اراضي محيط مطار بغداد الى شركات اماراتية وهو مانحذر منه، اذ يفترض ان تكون الفرصة للشركات العراقية الرصينة”.