الامن النيابية: الازمة المالية ستحول دون عودة بعض المفسوخة عقودهم الى الخدمة

بين عضو لجنة الامن والدفاع النيابية كاطع الركابي، ان الازمة المالية قد تحول دون عودة بعض المفسوخة عقودهم الى الخدمة، لافتا الى ان المعلومات تشير الى ان الموازنة لن تكون شاملة وستركز على المسائل الضرورية في البلد.

وقال الركابي ، ان “هناك مشاكل بشأن عودة عشرات الالاف من المفسوخة عقودهم بالاجهزة الأمنية الى عملهم جراء الازمة المالية الراهنة وعدم قدرة الحكومة على توفير الغطاء المالي لهذه الاعداد”.

وأضاف ان “وزارتي الدفاع والداخلية إضافة للحشد الشعبي لديهم عشرات الالاف من المنتسبين المفسوخة عقودهم، في وقت أوصى فيه البرلمان ضمن قانون الاقتراض بضرورة عودة أبناء الحشد الشعبي الى الخدمة”.

وبين ان “الموازنة المقبلة لن تكون شاملة لكل المتطلبات وقد تركز على الضروريات فقط، كما انها وبحسب المعلومات الواردة قد لاتحتوي على أي درجات وظيفية بسبب العجز المالي”.