الامن النيابية تكشف اعتماد 3 اساليب لدرء الارهاب القادم من الحدود السورية

كشف عضو لجنة الامن والدفاع النيابية النائب عباس صروط، الجمعة، عن اعتماد 3 اساليب لدرء الارهاب القادم من الحدود السورية.
وقال صروط ،ان” المشهد الامني يدلل من خلال القراءات بان الحدود العراقية – السورية هي مصدر تحدي كبير لاسباب متعددة ابرزها طول الحدود وتعقيداتها الجغرافية لذا فان تامينها يحتاج ال جهود استثنائية وكبيرة في ان واحد”.
واضاف صروط،ان” الجهات المختصة بدات باعتماد 3 اساليب لدرء الارهاب القادم من الحدود السورية ابرزها نشر كاميرات متطورة بالاضافة الى اعتماد بعض الاطر الفنية في الرصد والتعقب مع تعزيز نشاط البعد الاستخباري”.
واشار الى ان” اعتماد الاساليب الثلاثة ساهم الى حد ما في خفض معدلال تسلل الارهابين من سوريا الى  العراق في الاونة الاخيرة لكن المهمة لم تنتهي ولايزال هناك خطر لان التسلل ولو كان في ادنى حالاته لكنه يبقى مصدر تهديد امني حقيقي”.
وتعد الحدود العراقية – السورية مصدر تحدي امني كبير بسبب جغرافيتها المعقدة”.