الباوي: النواب تركوا معاناة الشعب وتوجهوا نحو دعاياتهم الانتخابية

انتقد المحلل السياسي حازم الباوي، الأربعاء، انشغال النواب وكتلهم واحزابهم بالدعايات الانتخابية وتجاهلهم معاناة الشعب في هذه الظروف الحرجة والاستثنائية.

وقال الباوي في تصريح تابعته”تنقيب” ان “مصالح الشعب اصبحت في واد والمصالح الحزبية والفئوية الضيقة في واد آخر”، متسائلا عن كيفية كسب المتبارين في ميدان السباق الانتخابي ود وثقة واصوات الشعب الذي خذلوه في احلك الظروف واعقد الازمات؟

وشدد على ضرورة ان “يتخذ الشعب صناديق الاقتراع للمعاقبة وليس تكريم الفاسدين والنواب اصحاب المصالح الشخصية والحزبية”.

وأوضح الباوي، ان “النائب مكانه المجلس النيابي ووظيفته اقرار القوانين ذات التماس المباشر مع مصالح الشعب، وليس ترك البرلمان وكسب الرواتب الخيالية، وبالتالي استمرار مسلسل الضحك على الذقون للعودة ثانية الى كرسي المجلس التشريعي باصوات الشعب المظلوم”.