الباوي: نسبة الفقر في العراق بلغت ٧٠% بفعل الدولار

استغرب المحلل السياسي حازم الباوي، الأربعاء، من تغاضي الاحزاب والكتل ونوابها عن بلوغ نسبة الفقر في  العراق ٧٠ بالمئة في وقت يتطلعون الى كسب اصوات الشعب المظلوم انتخابيا.

وتسائل الباوي خلال تصريح عن الشعارات البراقة والرنانة التي سيلجأ لها الساسة والاحزاب والتيارات هذه المرة لكسب ود الشعب في وقت لم يحركوا ساكنا ازاء الاحصائية المخيفة التي كشف عنها صندوق النقد الدولي مؤخرا والتي افادت ببلوغ نسبة الفقر في  العراق حاجز ال ٧٠ بالمئة خلال عمر الحكومة الحالية بسبب انهيار الدينار امام الدولار وارتفاع الاسعار.

واضاف ان “اللافت للامر والباعث للاستغراب هو عدم صدور اي مبادرة لكتلة ما او نواب للمطالبة بعقد جلسة برلمانية استثنائية ازاء هذا التدهور، وكأنما الاحصائية المعلنة عن دولة افريقية وليس  العراق الذي سيلجأون الى كسب وده واصواته خلال الحملة الانتخابية المرتقبة”.

وكان نواب من مخلتف الكتل السياسية انتقدوا، اليوم الأربعاء، استمرار السياسة المالية للحكومة بنفس الوتيرة من دون اي تغيير، مؤكدين ان الوضع المالي لحكومة الكاظمي قد تعافى تماما بعد ارتفاع اسعار النفط وتحقيق عائدات كبيرة.