البيئة تجري تقييما لنوعية المياه الجوفية في البصرة

اعلنت وزارة الصحة والبيئة، تنفيذ فرقها تقييما بيئياً لنوعية المياه الجوفية في محافظة البصرة، لتحديد مدى ملائمتها للاستخدام البشري والزراعي وتحديد اسباب التلوث في حال وجوده.

وقال مدير عام دائرة حماية وتحسين البيئة في المنطقة الجنوبية، وليد الموسوي، في بيان تلقت”تنقيب” نسخة منه، ان “فريقا مشتركا من الدائرة الفنية متمثلًا بقسم مراقبة وتقييم نوعية المياه ودائرة التوعية والاعلام ومديرية بيئة البصرة، قام بجولات ميدانية في قضاء الزبير بالبصرة، لأخذ عدد من النماذج للمياه الجوفية من عدة مواقع للآبار بالمنطقة”.

واض      اف ان الفريق أجرى الفحوصات البيئية لها لتحديد مدى مطابقتها للمحددات الوطنية المعمول بها وتحديد مسببات التلوث فيها في حال وجوده بعد استلام نتائج الفحوصات من المختبر البيئي التابع لمديرية بيئة البصرة”.

من جهته، اكد مدير عام الدائرة الفنية في وزارة الصحة والبيئة كريم عسكر، ان “اغلب تلك الابار تم حفرها واستخدامها من قبل محطات تحلية مياه الشرب والحاصلة على الموافقة البيئية من بيئة البصرة، لان المياه الجوفية تعد المصدر المائي الوحيد لها لتوفرها بشكل كبير بتلك المنطقة”.

واشار الى ان “المحطات تستخدم التنافذ العكسي (Reverse Osmosis) والمعروف محليًا بمعامل الـ(RO) مع استخدام مادة الكلور لتعقيمها، عند اجراءها عملية التصفية”.