التخطيط تحسم جدل إجراء التعداد السكاني من عدمه

تنقيب
أكدت وزارة التخطيط، الأربعاء، أن العام المقبل 2022 سيكون عام تنفيذ التعداد العام للسكان والمساكن في العراق.
وقال وزير التخطيط خالد بتال النجم في بيان تلقته “تنقيب”، إن “قرار تنفيذ التعداد التاسع في العام المقبل، جرى اتخاذه، وسنقوم بتوفير الظروف المناسبة لانجاح هذا المشروع التنموي الذي يمثل اهمية تنموية كبيرة”.
وأضاف أن “هناك تعاونا جادا ومثمرا مع جميع الوزارات ومؤسسات الدولة المختلفة، من اجل تنفيذ التعداد الكترونيا”، لافتا الى ان “الوزارة بدأت استعداداتها العملية من خلال القيام بتنفيذ عدد من التجارب الميدانية في محافظات (بغداد، والبصرة والانبار، وكربلاء واربيل ودهوك)، وستكون لدينا تجارب اخرى، لغرض الوقوف على المشاكل الفنية والادارية، التي قد تواجه اجراء التعداد قبل نهاية العام المقبل”.
وكانت التخطيط أكدت في ايار 2021، أن هناك سببين أساسيين يقفان حيال اجراء التعداد السكاني، اولهما عدم وجود تخصيص مالي حيث تحتاج الوزارة الى 120 مليار دينار، وظهور جائحة كورونا واثارها السلبية التي قفت عائقاً ايضاً امام تنفيذ التعداد في وقته المحدد في 2020.