الجفاف يحاصر “قلعة الوقف” ويسجل أول نزوح قسري في ديالى العراقية

على الرغم من صمودها لاكثر من 15 سنة متتالية امام الهجمات المسلحة لمختلف الجماعات المتطرفة وتقديمها عشرات الضحايا إلا أن ازمة الجفاف الحادة التي تضرب قرية ابو كرمة تهدد بزوال قلعة الوقف التي كانت شرسة جدا في مواجهة المتطرفين لسنوات طويلة عقب نزوح اول وجبة للعوائل.

وقال مختار قرية ابو كرمة (22 كم شمال شرق بعقوبة) قاسم الربيعي في حديث تابعته”تنقيب” ان “ازمة جفاف حادة تضرب قرية ابو كرمة بقسوة شديدة دفعت 4 عوائل للنزوح في اول حالة تسجل على مستوى ديالى وهناك نحو 40  عائلة اخرى تنتظر المصير نفسه في ايام القادمة”.

وأضاف الربيعي ان “الحلول موجودة وليست معقدة وتحتاج الى جهد حكومي عاجل وارادة ومبالغ مالية ليست كبيرة من اجل نقل المياه من نهر ديالى الى محطة اسالة قريبة لضخه للاهالي لكن سلسلة الاجراءات الادارية المعقدة وبيروقراطية العمل ستؤدي الى كارثة في قرية صمدت بوجه الارهاب 15 سنة لكن قد الجفاف ما عجز عنه المتطرفين ودفع الاهالي للنزوح الكلي”.

واشار الى “ضرورة ان يكون للدوائر الحكومية المختصة جهد عاجل لانقاذ القرية من الجفاف واسعاف الاهالي متسائلا من يتحمل ازمة نزوح جديدة للعوائل؟”.

وتضرب موجة جفاف حادة مناطق واسعة من ديالى مع وصول خزين بحيرة حمرين الى مرحلة خطيرة جدا في الآونة الاخيرة.