الحشد الشعبي يقاضي العبادي


متابعة/ تنقيب
أعلنت اللجنة التنسيقية العليا لتظاهرات حقوق الحشد الشعبي اليوم الخميس تشكيل فريق من المحامين لرفع دعوى قضائية ضد رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي.
وقالت اللجنة في بيان تلقته وكالة “تنقيب” إنه “بعد حراكنا الحشداوي الجماهيري الكبير خلال المهلة التي اعطيناها للحكومة واعلاننا يوم أمس, عن النزول الى الشارع والتظاهر للمطالبة بحقوق ابناء الحشد الشعبي يوم غد الجمعة, وبسبب عدة معطيات تقرر تأجيل التظاهرة لعدة أسباب”.
وأضافت أن “السبب الأول جاء طاعة منا للمرجعية الدينية العليا في النجف الاشرف وخلال اتصالنا بعدد من وكلاء المرجعية الدينية وتطمينهم لنا بالمطالبة بحقوقنا, وبسبب تزامن تظاهرتنا مع خطابها الخاص بالانتخابات وسعيا منا لعدم ارباك الاوضاع خلال الفترة القليلة المقبلة للانتخابات ومساندتنا لهذه الممارسة الدستورية الديمقراطية قررنا التأجيل”.
وأوضحت اللجنة, أن “السبب الثاني هو تشكيل فريق كبير من المحاميين لرفع دعوى قضائية على رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي في المحكمة الاتحادية بسبب تسويفه تنفيذ قرار البرلمان والامر الديواني الخاص بمخصصات وتثبيت مجاهدي الحشد”.
وأشارت إلى أن “تأجيل التظاهرات جاء لإبعاد أي استغلال سياسي انتخابي لهذه التظاهرة ومحاولة الصاق تظاهرتنا بأي جهة سياسية ومحاولة مندسين مدعومين من الخارج والداخل احداث مشاكل امنية وسياسية من شأنها تأزيم الوضع في البلاد”.
وأوضحت اللجنة, أنه “تقرر العودة إلى الشارع بعد الانتخابات وبقوة ستفاجئ الجميع وتعيد الحق لأهله شاء الفاسدون أم أبوا ..فنحن ابناء الساتر والمرجعية لا نهاب شيئا في سبيل الوطن والمجاهدين .. ولنا معكم صولات سابقة نتمنى ان تكون درسا”.