الحشد والجيش يواصلان التقدم نحو الرياض ويعتقلان أعداداً غفيرة من داعش


متابعة/ تنقيب
واصلت قوات الحشد الشعبي والجيش اليوم الثلاثاء تقدمهما باتجاه ناحية الرياض لتطهيرها من عصابات داعش الإجرامية شرق الحويجة.
وواصل اللواء 11 في الحشد وبإسناد الفرقة التاسعة في الجيش تقدمه باتجاه ناحية الرياض مرورا بقرى شرق الحويجة.
وشرعت قوات اللواء بفتح أكثر من محور وصولا الى جبال حمرين، وفق ما أورد الموقع الرسمي للحشد الشعبي.
وأعلن آمر اللواء 56 في الحشد الشعبي الحاج حسين علي نجم, اعتقال أعداد كبيرة من عناصر داعش الهاربين في قرى شرق الحويجة.
وتمكنت القوات المشتركة من الوصول الى قرى البو حمدان شرق الحويجة مرورا بقرى النجاشية وبابو جان والنكار والحمدانية والحمدونية.
كما استكملت القوات تطهير خمس قرى شمال شرق قضاء الحويجة هي مراطة وكواز عرب والصالحية وأم كصير والسيحة، من عناصر داعش الإجرامي.
وسيطرت القوات على عدد من الأسلحة والأعتدة وآليات عائدة للتنظيم، وهي مستمرة بالتقدم صوب القرى المحيطة بقضاء الحويجة وملاحقة عناصر داعش الفارين ضمن عملية عسكرية دخلت يومها السادس.
وفي ديالى انطلقت قوات الحشد الشعبي والجيش بعملية شاملة من أربعة محاور لتعقب خلايا داعش في عدة مناطق شمالي ناحية العظيم ضمن عمليات التعقب التي تنفذ منذ خمسة أيام على التوالي.
وانطلقت العملية من أربعة محاور لمطاردة وتعقب خلايا داعش في مناطق الميتة، البو بكر، البو عواد.
والقوات المشاركة بتنفيذ هذه العملية هي الألوية 23، و24، واللواء الثاني في الحشد الشعبي، فضلا عن مشاركة قوات الجيش العراقي.
يذكر أن الحشد الشعبي أكمل، يوم الأحد، عمليات محور بيجي بتطهير عدد من المناطق من فلول داعش وتفكيك عشرات العبوات الناسفة.