الخارجية العراقية تصدر بيانا بشأن قضية بيع قطعة أثرية عراقية في أمريكا


متابعة/ تنقيب
أصدرت وزارة الخارجية العراقية اليوم الخميس بيانا بشأن قضية بيع قطعة اثرية عراقية في امريكا، فيما اشارت الى ان التواصل مستمر من أجل إيقاف بيع هذا الموروث الحضاري العراقي.
وقال المتحدث باسم الوزارة احمد محجوب في بيان تلقته وكالة “تنقيب” ان “سفارة العراق في واشنطن تتابع وبالتعاون مع الهيئة العامة للآثار والتراث قضية بيع القطعة الآثارية العراقية الآشورية المعروضة في مزاد كرستي والتابعة للقصر الشمالي الغربي للحاكم الاشوري اشور ناصربال الثاني”، مبينا ان “هذه القطعة كانت معروضة في كلية اللاهوت – فرجينيا”.
واضاف انه “تم إعداد التقارير والصور الخاصة بها وكل مايمكن إثبات عائديتها للعراق”، مشيرا الى ان “السفارة سارعت الى التواصل مع الأطراف ذات العلاقة وتم إبلاغها أن هذه القطعة تحت حماية قانون الاثار العراقي”.
وأكد محجوب ان “وزارة الخارجية تواصل متابعتها الحثيثة مع مكتب المدعي العام في ولاية نيويورك، ومكتب وكيل وزير الخارجية الامريكي لشؤون الثقافة والتربية وتتواصل بشكل مستمر من أجل إيقاف بيع هذا الموروث الحضاري العراقي المهم”.