الخالصي: أميركا هي صاحبة القرار في العراق ولم تبق شيئا حتى نتحاور معها

هاجم المرجع الديني الشيخ جواد الخالصي، الأربعاء،  الولايات المتحدة الأميركية وسياساتها في  العراق، مؤكدا أنها صاحبة القرار في  العراق منذ عام 2003، فيما اعتبر ان واشنطن لم تبق شيئا حتى نتحاور معها.

وقال الخالصي في حوار تابعته “تنقيب” انه “نحنُ نُريدُ من أميركا أن لا تكون صاحبة القرار في الشأن العراقي، لكن منذُ بداية الاحتلال وإلى الآن – وبحسبِ سياسيين قريبين منها – أن أمريكا هي صاحبة القرار”.

وأضاف، “أنا ليست لدي مشكلة مع أمريكا. لكن تحتلُ بلدي، و تُرسِلُ قوّاتِها، و تُدمِّرُ البلد، و تَحِلُّ الجيش، وتسرُق البِلاد، و تُنتِج الفساد الذي هي مسؤولةٌ عنه، وتُثير الطائفية.. فماذا تبقى كي اتحاور معها”.

وتابع الخالصي، “كتبتُ تغريدة قبل أيّام: أنَّ الجنرال بيتان؛ بطل فرنسا القومي في الحرب العالمية الأولى، قَبِلَ لإنقاذ فرنسا، أن يتعاون مع الألمان في الحرب العالمية الثانية، وحُكِم عليه بالإعدام مع كِبَرِ سِنِّه. كان مُخلِصاً، وقدَّم دِفاعاً مجيداً عن نفسه، لكن لم يقبلوه منه، لأنهُ تعاون مع المحتل. الخلاصة أن الأمريكان هم المسؤولون عن ذلك”.