الخدمات النيابية تكشف عن توجه برلماني لاستجواب المسؤولين الخدميين

كشف عضو لجنة الخدمات النيابية ازاد حميد شفي، الثلاثاء، عن وجود توجه برلماني يهدف الى استجواب المسؤؤلين عن الملف الخدمي.

وقال شفي في تصريح إن “هناك تراجع كبير ملفي الماء والكهرباء مع حلول صيف ٢٠٢١ رغم توفير ألاموال في موازنة 2021”.

واضاف ان “هناك تعثر واضح في تحسين ملفي الماء والخدمات خصوصا في العاصمة بغداد”، مبينا أن “البرلمان يعتزم استجواب مسؤولين لاخفاقهم في تأدية واجبهم في تأمين الخدمات”.

وأشار شفي إلى أن “ملف الخدمات شائك و معقد رغم التخصيصات المالية الهائلة على مدى السنوات الماضية”.

وكان شفي رجح في تصريح سابق ان عودة الاحتجاجات الشعبية بشكل أوسع وذلك مع تفاقم الأزمة الاقتصادية والأمنية والخدمية، محذرا من استغلال الاحتجاجات الشعبية من بعض القوى المفلسة سياسيا.