الخيكاني: الصراع السني سيجعل الحلبوسي بعيدا عن رئاسة البرلمان

رأى المحلل السياسي كريم الخيكاني، الخميس، ان الصراع داخل المكون السني بين الاحزاب المتنافسة في محافظات الانبار وصلاح الدين ونينوى وديالى سيجعل محمد الحلبوسي بعيد عن التنافس على رئاسة البرلمان.

وقال الخيكاني في تصريح تابعته”تنقيب” ان “المعطيات والصراع الواضح امام الجميع بين الاحزاب السنية سيجعل من بعض اقطابها خارج لعبة الكراسي البرلمانية”.

واضاف ان “رئيس البرلمان الحالي ونتيجة الصراعات وصفقة فساد شركة سومر التي كشفت عنها بعض الاطراف السياسية اضافة الى الاستهجان النيابي من قبل بعض البرلمانيين فضلا عن الخلاف الاكبر داخل المكون السني، فأنه سيكون بعيد كل البعد عن التنافس على مقعد رئاسة البرلمان”.

وأوضح الخيكاني، ان “القضاء سيكون الفيصل في الكثير من القضايا التي جرى الحديث عنها، والمرتبطة ببعض الرئاسات، حيث ان زوال الحصانة سيتيح للمتضررين من فتح الملفات امام القضاء من اجل اخذ الحقوق ومحاسبة كل شخصية استغلت المنصب للاضرار بالاخرين، وهو مايروم بعض النواب اتخاذه مع رئاسة البرلمان”.