الزراعة النيابية تتهم جهتين بالوقوف وراء حرق المحاصيل الزراعية

وجهت لجنة الزراعة والمياه والاهوار، الاثنين، أصابع الاتهام لجهتين بافتعال الحرائق التي التهمت عددا من الحقول الزراعية لمحصول الحنطة.

وقال عضو اللجنة علي البديري في تصريح ، إن “عصابات داعش الاجرامية وايادي داخلية تقف وراء الحرائق”، مبينا أن “اكثر المناطق التي تعرضت للحرائق مناطق مسيطر عليها من قبل عصابات داعش الإرهابية”.

وأضاف أن “غياب الأمن والمراقبة، فضلا عن وجود أيادي داخلية تحاول ضرب المنتج المحلي”، لافتا إلى أن “بعض المستفيدين من الاستيراد الخارجي يقفون وراء مسلسل الحرائق خصوصا وأن العراق أصبح بلدا ذات اكتفاء ذاتي من محصول الحنطة والشعير “،

وأشار البديري إلى أن “استمرار مسلسل الحرائق ينذر بكارثة اقتصادية الهدف  منها ضرب المنتج المحلي”.