الصالحي: القوى السياسية مررت خلف الكواليس قانون المحكمة الاتحادية بمعزل عن المكونات

اتهم رئيس الجبهة التركمانية ارشد الصالحي، الاربعاء، القوى السياسية بالتفرد بالاستحواذ على مناصب في المحكمة الاتحادية، مبينا ان التركمان والمسيح سيعترضون على القانون.
وقال الصالحي ان “القوى السياسية اتفقت على تمرير المحكمة الاتحادية بـ 9 قضاة يقسمون الى ثلاثة لكل السنة والشيعة والاكراد فيما لم يخصص للمكونات المسيحية والتركمانية والايزيدية أي قاضي”.
واضاف ان “الاعتراض السياسية للقوى التركمانية على قانون المحكمة الاتحادية دستوري وسيتم الطعن في القانون لتهمشينا مع جميع المكونات الاخرى”.
واشار الى ان “اجتماع اليوم لرؤساء الكتل السياسية والقانونية النيابية سيتم النظر في تمثيل المكونات وفي حال انصاف تلك المكونات سيتم تمرير القانون دون اية مشاكل”.