الصحة تحدد شرطا لعودة الحياة الطبيعية وانهاء ارتداء الكمامات

أكدت وزارة الصحة والبيئة، الاحد، ان التزام المواطنين بالتطعيم باللقاحات المتاحة حاليا والتقيد بالتعليمات الوقائية المقررة يدعمان اجراءات عودة الحياة الى طبيعتها في البلد.
وقال مدير قسم تعزيز الصحة في الوزارة هيثم العبيدي في بيان اطلعت عليه”تنقيب” إن “عودة الحياة الى طبيعتها، وانتهاء ارتداء الكمامات، يعتمدان على الالتزام بالتعليمات الصحية المقررة، والتطعيم باللقاحات المتاحة حاليا لاعداد كبيرة من المواطنين حتى لا يتمكن الفيروس من الانتشار بالسرعة التي انتشر بها منذ بداية الجائحة، فضلا عن ظهور السلالات الجديدة المتحورة التي اسهمت في تغيير ديناميكية التعامل مع الوباء”.
وأضاف العبيدي ان “جميع اللقاحات تساعد في ايقاف تفشي الفيروسات، لذلك نشاهد استمرار حملات التطعيم عالميا لتقليل اعداد المصابين الداخلين الى المستشفيات، خصوصا ذات الاعراض الشديدة، الى جانب خفض الوفيات، مع قلة استخدام الادوية باهظة الثمن الخاصة بمكافحة تلك الفيروسات لانها تثقل كاهل المريض والدولة بالوقت نفسه”.
واكد “توجه الوزارة لتوسيع استيراد اللقاحات نظرا لوجود اعداد كبيرة من المواطنين الراغبين بالتلقيح، مع امكانية تنويعها والعمل على تعددها، مشيرا الى ان “الاعتماد على اللقاحات المقرة من قبل منظمة الصحة العالمية حصرا”.