العراق يستعد للانضمام إلى مبادرة الاقتصاد الصديق للبيئة

أعلن وزير البيئة وكالة جاسم الفلاحي، الثلاثاء، توجه العراق للاعلان انضمامه الى مبادرة الاقتصاد الايسر الصديق للبيئة، التي تنص على خفض استخدام النفط للطاقة والاستعانة بالطاقات المتجددة والمجالات الزراعية والصناعية والسياحية كمصادر دخل

وقال الفلاحي في حوار اطلعت عليه “تنقيب”، إن “الوزارة ستشارك نهاية العام الحالي مع الجهات ذات العلاقة في مؤتمر دولي خاص بالتغيرات المناخية في بريطانيا، اذ تهدف هذه المشاركة في اعلان البلد للتوجه نحو مبادرة الاقتصاد الايسر المستدام الساند، الذي يعني تقليل استخدام النفط الخام كمصدر للطاقة والاقتصاد واستبداله بالقطاعات الاخرى من صناعة وزراعة وسياحة، لاسيما استخدام التكنولوجيا في النشاطات الصناعية وبالتالي تنوع مصادر الدخل من جانب وخلق بيئة نظيفة من جانب آخر”.

وأضاف، ان “الحكومة تخطو بشكل جدي نحو استخدام الطاقات المتجددة بحسب ما جاء في ورقة الاصلاح الاقتصادي، التي تم التشجيع فيها نحو الاستخدام الامثل لهذه الطاقات”.

وأوضح الفلاحي، أن “رئاسة الوزراء اولت القطاع البيئي اهتماما بالغا في ظل تعاظم مشكلة التغير المناخي”، مشيرا الى ان “ العراق جزء من التوجه الدولي لايجاد حلول جدية لهذه المشكلة، وبالتالي فان هناك حاجة لوجود رؤية مختلفة لدعم القطاع البيئي من خلال اطلاق مبادرة بهذا المجال تتضمن شمول الوزارة بدرجات الحذف والاستحداث لرفدها بالموظفين الجدد وتعيين ذوي الاختصاص بالمجال البيئي لمواجهة التحديات لاسيما التلوث والرقابة الاشعاعية في المنافذ الحدودية وبرنامج شؤون الالغام “.