الفايز: النواب المنتقلون من كتلة لأخرى بفعل الضغط الأميركي مرتزقة وخونة


متابعة/ تنقيب
أكد النائب عن تحالف الفتح عامر الفايز، الخميس، ان مبعوث الرئيس الأميركي بريت ماكغورك ضغط على بعض النواب من اجل انتقالهم إلى كتلة الاصلاح والبناء، مبينا ان النواب المنتقلين تحت الضغط الاميركي والحاصلين على المال جراء ذلك هم “مرتزقة وخونة”.
وقال الفايز في تصريح صحفي ان “مبعوث ترامب بريت ماكغورك حاول الضغط على الكثير من النواب وطلب منهم التأييد لكتلة الاصلاح”، مبينا أن “هناك تهديدات مورست بحق بعض النواب من اجل استقطابهم لصالح كتلة الاصلاح والاعمار والغاية من ذلك هو التدخل بالشأن العراقي”.
وأضاف، أن “النائب الذي يشترى باموال سواء داخلية ام خارجية فهذا لايؤتمن على مصالح الشعب، ومن يقبل من النواب بالمال من اجل انتقاله من كلتة الى اخرى فهو مرتزق وخائن للبلد”.
واشار الفايز إلى أن “النائب الخائن يحاسب قانونياً في حال ثبت حصوله على المال من اجل الانضمام الى احدى الكتل”.