الفيلي: حسم ملف المقاعد الوزارية الشاغرة يحتاج الى عقد جلسة البرلمان

رجح النائب عن كتلة النهج الوطني مازن الفيلي، الاثنين، حسم ملف منصبي وزيرا الكهرباء والصحة خلال الايام القليلة المقبلة، لافتا الى ان هناك اسماء مطروحة للنقاش الا انه لم يتم حسم الامر بعد بسبب عدم عقد جلسة للبرلمان.

وقال الفيلي في تصريح تابعته”تنقيب”، ان “وزارة الكهرباء لايمكن ان تبقى من دون وزير لغاية انتهاء عمر الحكومة الحالية، اذ توجد بعض الاسماء التي سيتم الاتفاق على احدها لطرحه للتصويت”.

واضاف ان “وزارة الصحة هي الاخرى ينبغي حسم منصب وزيرها وهناك بعض الاسماء المطروحة واحدها (صفاء الحسيني)، اذ مازالت المناقشات غير ناضجة بعد من اجل طرح الاسم والتصويت عليه”.

وبين الفيلي، ان “حسم المناصب الوزارية يحتاج الى عقد جلسة البرلمان، الامر الذي لم يتحقق بعد بسبب الانشغال بملف الانتخابات والدعايات الانتخابية”.