الكعبي: الكاظمي فتح باباً جديداً لاستمرار التواجد الاجنبي داخل العراق


رأى المحلل السياسي سعد محمد الكعبي، اليوم الاحد، ان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي وعلى الرغم من اشادته بدور القوات الامنية في محاربة الارهاب الا انه فتح باباً جديدا امام تواجد القوات الاجنبية داخل العراق، من خلال تثمينه لدور مايسمى بالتحالف الدولي والتأكيد على محاربته للارهاب في العراق.
وقال الكعبي في تصريح”تنقيب” ان “جريمة استهداف الحشد الشعبي في القائم لم تواجه بردة فعل من قبل الحكومة ورئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، اذ كان لديه فرصة كبيرة خلال تواجده في بروكسل ان يدين تلك الجريمة ويتخذ القرار المناسب مع قادة الناتو”.
واضاف ان “اشادة الكاظمي بدور التحالف الدولي في العراق، وتثمينه لموقفه في محاربة الارهاب، فتح باباً جديدا امام استمرار تواجد القوات الاجنبية على ارض العراق”.
وأشار الكعبي الى ان “التصريحات والمباحثات بين الوفد الحكومي ورؤساء الناتو في بروكسل، تؤكد ابتعاد الحكومة وعدم التزامها بقرار البرلمان القاضي باخراج القوات الاجنبية من العراق”