المالية النيابية: الشعب تضرر كثيرا من ارتفاع قيمة الدولار وعلى الحكومة التدخل

بينت اللجنة المالية النيابية، الأربعاء، أن ارتفاع قيمة الدولار امام الدينار ألحق اضراراً كبيرة بالشعب، وكذلك السوق، لافتة الى اهمية التدخل العاجل من قبل الحكومة لتحديد سعر الصرف وانهاء المعاناة.

وقال عضو اللجنة محمد الشبكي تابعته”تنقيب” ان “القانون منح الحكومة فقط صلاحية تحديد سعر صرف الدولار عن طريق البنك المركزي، وبالتالي فأن البرلمان لايمكنه التدخل بتحديد قيمة الدولار امام الدينار”.

وأضاف الشبكي، ان “الارتفاع الكبير في سعر صرف الدولار، سبب اضرارا كبيرة بعموم الشعب العراقي، خصوصا ان الاسعار ارتفعت للضعف وبعضها لثلاثة اضعاف قيمتها الحقيقية”.

وشدد على “ضرورة التدخل العاجل من قبل الحكومة لتحديد سعر صرف الدولار بحيث يحقق التوازن ويقضي على التضخم في السوق ويعيد الاسعار الى قيمتها السابقة من اجل انهاء معاناة المواطن”.