المالية النيابية: انخفاض الصادرات النفطية ألحق اضراراً بالايرادات الشهرية للموازنة

اكد عضو اللجنة المالية النيابية محمد ابراهيم، الاثنين، ان انخفاض الصادرات النفطية في الايام الماضية’ ألحق اضرار بالموازنة على الرغم من زيادة اسعار النفط الى اكثر من المقرر في الموازنة.

وقال إبراهيم في تصريح تابعته”تنقيب” ان “الايرادات النفطية حتى مع زيادة اسعار البترول لكنها لن تكون كافية لسد الحاجة الفعلية للموازنة وتغطية العجز بسبب تخفيض الانتاج في الايام الماضية من قبل اوبك بلس”.

واضاف ان “الصادرات النفطية ورغم تعافي اسواق النفط، الا ان الفترة الماضية شهدت انخفاضا بمقدار مليون برميل عن التصدير السابق، وهو ما ألحق ضررا بالايرادات”.

وأوضح إبراهيم، ان “حصول العراق على مبالغ تصل الى نحو 6 مليار دولار شهريا لم يعد كافيا لسد الحاجة بسبب التخفيض السابق في الصادرات، وحتى وان حصل العراق على المبالغ الكافية فأن الفائض منها يذهب لسد العجز في الموازنة”.