المرجعية: عدم كفاءة بعض المسؤولين والروتين والتقاطع فاقم أزمة البصرة


متابعة/ تنقيب
اعتبرت المرجعية الدينية العليا اليوم الجمعة أن أسباب تفاقم أزمة البصرة تكمن في عدم كفاءة بعض المسؤولين والروتين والتقاطع.
وقال ممثل المرجعية في خطبة صلاة الجمعة إن ما تعرض له المتظاهرون السلميون والقوات الامنية في البصرة من اعتداءات أمر مرفوض.
وأضاف أن على كبار المسؤولين زيارة مواقع العمل والاستماع لمطالب المواطنين، مشيرا الى أن عدم كفاءة بعض المسؤولين والروتين وتقاطع الصلاحيات أدى الى تفاقم أزمة البصرة.
كما حذر من تشكيل الحكومة المقبلة وفق نفس أسس ومعايير الحكومات السابقة.