المشهداني : المشكلة ليست في جوهر قانون المحكمة الاتحادية بل تكمن بالدستور

اكد النائب عن اتحاد القوى العراقية احمد المشهداني , الخميس , ان المشكلة الاساس ليست في جوهر قانون المحكمة الاتحادية ولكن المشاكل الحقيقية تكمن في الدستور, مبينا ان المرجعية الرشيدة اشارت الى ان الامور المهمة كتعديل الدستور والقوانين المهمة ينبغي ان ترحَّل الى الدورة المقبلة .
وقال المشهداني في تصريح انه ” الأفضل ان يتوجه مجلس النواب الى التصويت على تعديل قانون المحكمة الاتحادية في الوقت الحاضر وترحيل التشريع الجديد الى الدورة الانتخابية المقبلة لان جوهر المشكلة تتعلق بالدستور وليست في قانون المحكمة الاتحادية ” , مبينا ان ” المرجعية الرشيدة اشارت في وقت سابق الى ان الامور المهمة كتعديل الدستور والقوانين المهمة ينبغي ان ترحَّل الى الدورة المقبلة وهذه الراي الراجح ” .
وأضاف ان “انجاز قانون المحكمة الاتحادية في ظل ظروف غير مستقرة وعدم وجود انسجام كامل بين الكثير من الكتل اضافة الى وجود قانون الموازنة العامة يجعلنا نشعر باهمية عدم التسرع بتشريع قانون لمحكمة اتحادية تسيس حزبيا وطائفيا على اعتبار ان الاحزاب ستقوم بترشيح فقهاء القانون وخبراء الفقه الإسلامي”.
يذكر ان مجلس النواب سيعقد جلسة حاسمة اليوم للتصويت على استكمال مشروع قانون المحكمة الاتحادية او الذهاب الى التصويت على تعديل القانون الحالي .