الناتو يتوعد روسيا بدفع ثمن باهض حال العدوان على اوكرانيا

تنقيب
توعد الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبيرغ، اليوم الاربعاء، روسيا بأن “تدفع ثمنا باهظا” في حال “شن أي عدوان” على أوكرانيا.
وقال ستولتنبيرغ، خلال مؤتمر صحفي بعد اجتماع لوزراء خارجية دول الحلف في ريغا، اليوم: “لدينا دائرة واسعة من الخيارات للتأكد من أن روسيا ستواجه تبعات وخيمة في حال استخدامها من جديد القوة ضد الدولة الأوكرانية ذات سيادة”.
واضاف ان “الحديث يدور عن كل شيء، بدءا من العقوبات الاقتصادية والمالية والإجراءات التقييدية السياسية وكذلك تكرار ما رأيناه عام 2014 حينما قاموا بضم القرم… ما تسبب عمليا في أقوى عملية لتعزيز دفاعنا الجماعي منذ زمن الحرب الباردة”.
وأكد ستولتنبيرغ أن “دعم الناتو لوحدة أراضي أوكرانيا “لا يزال ثابتا”، واصفا إياها بـ”الشريك والقريب والثمين جدا” بالنسبة إلى الناتو”.
وجدد ستولتنبيرغ تهديده في حديث لمؤتمر “رويترز نيكست” في ريغا: “نحن جميعا أكدنا بوضوح أنه سيتعين (على روسيا) دفع ثمن باهظ للغاية، والعقوبات واحد من الخيارات المطروحة”.