النزاهة تضبط معاملات شراء أدوية بإحدى مستشفيات واسط

اعلنت هيئة النزاهة، الاثنين، ضبط معاملات شراء أدويةٍ بإحدى مستشفيات واسط، وذلك لوجود مغالاةٍ في أسعارها، فيما تمكَّنت من ضبط أوامر إداريَّةٍ مُزوَّرةٍ في أحد المذاخر الأهليَّـة في مُحافظة واسط.
وقالت دائرة التحقيقات بالهيئة في بيان تلقت “تنقيب” نسخة منه، أنَّ “فريق عمل مكتب تحقيق واسط الذي انتقل إلى مُستشفى العزيزيَّة العام، قام بضبط (31) مُستند صرفٍ مع المُعاملات الخاصَّة بشراء الأدوية لمصلحة المُستشفى/ وحدة الحسابات، لعام 2020، لوجود مغالاةٍ في الأسعار ومُخالفاتٍ قانونيَّـة فيها”.
وأضافت الدائرة إنَّ “فريق العمل تمكَّن في عمليَّةٍ ثانيةٍ بأحد مذاخر الأدوية الأهليَّة من ضبط مُعاملة تجهيز أدويةٍ لمصلحة مُستشفى حكوميٍّ وأوامر إداريَّة (مُزوَّرة) مزعوم صدورها عن ذلك الـمـستشفى، فضلاً عن كتب فحصٍ لنماذج أدويةٍ صادرةٍ عن جهاتٍ رسميَّةٍ، وأختام ووصولات مُزوَّرة”.
وأوضحت أنَّه “تمَّ خلال العمليَّة ضبط ثلاثةٍ من المُتَّهمين العاملين في المذخر، فضلاً عن أصل الكتب الخاصَّة بفحص الأدوية والمنسوب صدورها عن المركز الوطنيِّ للرقابة والبحوث الدوائيَّـة”.
ولفتت الى انه “تمَّ تنظيم محضري ضبطٍ بالعمليَّـتين، وعرضهما على قاضي محكمة تحقيق الكوت المُختصَّة بقضايا النزاهة، الذي قرَّر توقيف المُتَّهمين وفقاً لأحكام المادَّة (289) من قانون العقوبات”.