النزاهة تكشف أوامر القبض الصادرة نتيجة تحرياتها بحادثة احتراق مشفى بذي قار

تنقيب
كشفت هيئة النزاهة الاتحاديَّة عن صدور أوامر قبضٍ بحق عددٍ من المسؤولين في دائر صحة محافظة ذي قار، موضحةً أن الأوامر الصادرة جاءت نتيجة حرياتها وتقصيها لحادث حريق مركز العزل الصحي في مستشفى الحسين التعليمي في المحافظة.
دائرة التحقيقات في الهيئة أوضحت أنها ألفت فريقاً تحقيقياً في واقعة حريق مركز العزل الصحي في مستشفى الحسين التعليمي؛ وعلى ضوء المحضر المعد من قبل الفريق والنتائج المتحصلة فيه، أصدر السيد قاضي التحقيق المختص بالنظر في قضايا النزاهة في ذي قار أوامر قبضٍ وتحرٍّ وفقاً لأحكام المادة (340) من قانون العقوبات بحق عددٍ من المسؤولين في القطاع الصحي بالمحافظة.
وتابعت الدائرة مُوضحةً أن أوامر القبض شملت كلاً من المدير العام لصحة المحافظة وثلاثةٍ من الأطباء الذين تعاقبوا على إدارة مستشفى الحسين التعليمي، وكذلك عدد من المهندسين والموظفين، ليكون العدد الكلي الذين شملهم الأمر (13) متهماً.
وكانت الهيئة قد حذرت دائرة صحة المحافظة في نيسان الماضي من تكرار حادث ابن الخطيب الذي شهد حريقاً مشابهاً، داعياً الدائرة إلى اتخاذ التدابير اللازمة؛ لمنع تكرار حادث الحريق، متوعدةً بمحاسبة كل اللجان المؤلفة لتدقيق الإجراءات الأمنيَّة والوقائيَّة التي يبثت عدم اتخاذها إجراءات السلامة اللازمة.