بشأن الاستقلال عن فرنسا.. الناخبون في كاليدونيا الجديدة يصوتون باستفتاء جديد

يدلي الناخبون في جزيرة كاليدونيا الجديدة اليوم الأحد، بأصواتهم في استفتاء بشأن استقلال الأرخبيل الواقع في المحيط الهادئ عن فرنسا.
وذكرت قناة (فرانس 24)، أن هذا الاستفتاء يعد الثالث والأخير، الذي يمكن من خلاله أن يعبر الناخبون في الأرخبيل عن آراءهم بشأن الاستقلال عن فرنسا. 
وأضافت القناة أن نسبة المشاركة بلغت 41.6%، مشيرة إلى أن نسبة المشاركة هذا العام أقل بكثير، من تلك التي تم تسجيلها خلال استفتاء العام الماضي بشأن الاستقلال أيضا حينما تم الإدلاء بنحو 80% من الأصوات.
تجدر الإشارة إلى أنه خلال الاستفتاءين السابقين اللذين تم تنظيمهما في عامي 2018 و2020، فاز المعسكر المعارض للاستقلال والمؤيد لباريس بفارق ضئيل من الاصوات.