بعد تخبطات ترامب.. كيسنجر يوجّه رسالة ’خطيرة’ لبايدن: نتجه إلى سيناريو الحرب العالمية الأولى!

تنقيب
طالب وزير الخارجية الأميركي الأسبق، هنري كيسنجر، الإدارة الأميركية القادمة بالتحرك العاجل بغية استعادة “خطوط التواصل” مع الصين، التي توترت خلال سنوات حكم ترامب، معتبرا أن توتر العلاقات سيشكل أزمة يمكن أن تتصاعد إلى صراع عسكري مماثل للحرب العالمية الاولى.
ونشرت “بلومبيرغ” تصريحات لكيسنجر، “ما لم يكن هناك أساس ما لبعض الإجراءات التعاونية، فإن العالم سينزلق إلى كارثة مماثلة للحرب العالمية الأولى”، مضيفا إن “التقنيات العسكرية المتاحة اليوم ستجعل مثل هذه الأزمة أكثر صعوبة للسيطرة عليها من تلك التي كانت في العصور السابقة”.
واضاف كيسنجر أن “أميركا والصين تنجرفان الآن بشكل متزايد نحو المواجهة، وهما يديران دبلوماسيتهما بطريقة المواجهة”، مبينا أن “الخطر هو أن بعض الأزمات ستحدث وستتجاوز الكلام، لتكون صراع عسكري حقيقي”.
وقال أنه “يأمل أن يوفر التهديد المشترك لوباء كوفيد-19 فرصة للمناقشات السياسية بين البلدين، عندما يتولى بايدن منصبه في 20 يناير”.