بعد تغريدات ماسك.. أسهم تسلا تواجه مبيعات قوية

واصلت أسهم تسلا لصناعة السيارات الكهربائية، الثلاثاء، موجة مبيعات في رد فعل من المستثمرين على بيع الرئيس التنفيذي للشركة إيلون ماسك مؤخرا أسهما قيمتها الإجمالية 6.9 مليار دولار،.

وأنهى سهم تسلا جلسة تداول أمس الاثنين منخفضا حوالي 2% إلى 1013.39 دولار لتنخفض القيمة السوقية للشركة بحوالي 207 مليارات دولار منذ أن بدأ ماسك بيع الأسهم الأسبوع الماضي.
وجاء أحدث هبوط للسهم في أعقاب نزاع على تويتر يوم الأحد بين ماسك، أغني شخص في العالم، وبيرني ساندرز بعد أن طالب السناتور الأميركي بأن يدفع الأثرياء “حصتهم العادلة” من الضرائب.
وأثناء الجلسة جرى تداول سهم تسلا عند مستوى أكثر انخفاضا بلغ 978.60 دولار مما دفع القيمة السوقية للشركة للتراجع عن مستوى تريليون دولار أثناء التداولات للمرة الثانية في أربع جلسات. وكانت القيمة السوقية لأسهم تسلا قد سجلت تريليون دولار للمرة الأولى في أواخر الشهر الماضي.
وفي سياق متصل، وجه الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، إيلون ماسك، هجوما حادا على بيرني ساندرز على تويتر بعد أن “كرر السناتور الأميركي دعوته لأصحاب المليارات بدفع المزيد من الضرائب”.
وغرد ساندرز، البالغ من العمر 80 عاماً، والذي سعى دون جدوى للحصول على ترشيح الحزب الديمقراطي للرئاسة في عامي 2016 و2020، السبت الماضي قائلاً: “يجب أن نطالب فاحشي الثراء بدفع نصيبهم العادل”.
وجاء الرد من ماسك، والذي جعلته ثروته البالغة 286 مليار دولار هدفاً لمؤيدي ضريبة المليارديرات، في إشارة إلى ساندرز: “نسيت أنك ما زلت على قيد الحياة”.