بوكو حرام تهاجم مدرسة داخلية للبنات في نيجيريا


متابعة/ تنقيب
نفذ عناصر ينتمون لجماعة “بوكو حرام” اليوم الثلاثاء هجوما على مدرسة داخلية للبنات في شمال شرق نيجيريا، إلا أن التلميذات والأساتذة تمكنوا من الإفلات منهم واللجوء إلى ملاذ آمن.
ونقلت وكالة “فرانس برس” عن مواطن يدعى شريف آسامي قوله “وصلت مساء الاثنين قافلة من الشاحنات الصغيرة المحملة بالمقاتلين إلى قرية دابتشي في منطقة بورساري في ولاية يوبي حوالي الساعة 6 (1700 ت غ) ثم توجهت إلى المدرسة”.
وأشار آسامي إلى أن مسلحي بوكو حرام فور اقتحامهم القرية “بدأوا بإطلاق النار وتفجير العبوات، ما أثار انتباه التلميذات في المدرسة العلمية الثانوية، فاسرعن بالهرب مع أساتذتهن قبل وصول المهاجمين إلى المدرسة”.
ولفت آسامي إلى أن مقاتلي “بوكو حرام” قاموا بسرقة محتويات المدرسة بعد فشلهم بخطف التلميذات.
وقال أحد أعضاء الجماعات المدنية المساندة للجيش في حربها ضد “بوكو حرام”، إنه: “من الواضح أن القصد من وراء الهجوم هو خطف التلميذات. لكن لحسن الحظ لم يجدوهن لأن الأساتذة تمكنوا من أخراجهن قبل وصولهم”، مؤكدا في الوقت ذاته أن هناك “طائرات مقاتلة تطارد المهاجمين”.