بيان جديد من المرور حول غرامة الـ “200 مليون”

تنقيب
بينت مديرية المرور العامة، اليوم السبت، بشأن الغرامة المالية المفروضة بحق سائق سايبا والبالغة أكثر من 200 مليون دينار عراقي.
وقالت المديرية في بيان صحفي تلقت “تنقيب” نسخة منه، إنه “كانت هناك مناشدة من قبل احد سائقي المركبات حول وجود غرامات متراكمة على مركبتة تقدر بمائتي وخمسة عشر مليون دينار عراقي، وبعد المتابعة وامر وتوجيه مدير المرور العام اللواء الحقوقي (طارق اسماعيل الربيعي) الى وحدة الغرامات بالتحري والتدقيق حول هذا الموضوع، تبين ان موقف سائق المركبة سليم ولا توجد عليه سوى غرامة مالية مقدارها خمسون الف دينار وقد تم دفعها”.
وأوضحت، أنه “كان هنالك خلل فني في النظام اثناء ترحيل مبلغ الغرامة”.
وأشارت إلى أن “الالية المتبعة في مديرية المرور العامة يتم من خلالها تدقيق الغرامات عبر شريط المخالفات قبل دفع الغرامات في مجمعات التسجيل او القواطع، وعليه ان الخلل في مجموع مبلغ الغرامة يتم تدقيقه قبل دفع الغرامة من قبل المواطن”.
ونفت المرور تصريحاتها حول ماتناقله البعض ان “مجموع الغرامة نتيجة المضاعفات وانما قد وجهنا الدعوة لصاحب المركبة بالتوجه الى قسم العلاقات من اجل الوقوف على حيثيات الموضوع”.