تحذير هام من الامن النيابية لوزارتي الداخلية والدفاع: لا تغيروا المناصب الأمنية وفق المصالح

تنقيب – متابعة
حذرت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الاربعاء، وزارتي الداخلية والدفاع من تغيير المناصب الأمنية وفق المصالح الحزبية والطائفية، فيما شددت على ضرورة اعتماد الكفاءة لاختيار المسؤولين في الأماكن الصحيحة.
وقال عضو اللجنة علي الغانمي في تصريح صحفي اطلعت عليه “تنقيب”، إن “قضية التوازن في المؤسسات أصبحت حاكمة في ظل الحكومات المتعاقبة، نتيجة التوافقات والاستحقاقات السياسية، مع تشكيل أي حكومة تجرى تغييرات في وزارتي الداخلية والدفاع بأفكار وخطط جديدة”.
وأضاف إنه “للأسف هناك تغييرات تجري دائما وفق الاستحقاقات السياسية والقومية والطائفية، هذا يؤدي إلى تراجع المؤسسة الأمنية، كان الافضل اختيار الشخصيات الكفوءة بالمناصب الأمنية العليا وليس عكس، مما يشكل ذلك تراجع ملحوظ بالمؤسسة الأمنية”.
وبين الغانمي، أن “اختيار الشخصيات بالمناصب الأمنية العليا يجب أن يكون وفق الكفاءة بالعمل وليس العكس”، محذراً “وزارتي الداخلية والدفاع من تغيير المناصب واختيار الشخصيات وفق المصالح الحزبية والطائفية”.