تسونامي من نار في ديالى.. تحذير من الإطاحة بأرزاق آلاف العوائل

أكد مسؤول حكومي في ديالى، اليوم الاثنين، بأن حريق سوق بعقوبة هو بداية تسونامي حرائق سيطيح بمصادر رزق الاف الاسر.

وقال قائممقام قضاء بعقوبة عبدالله الحيالي لـ”تنقيب”، إن “الحريق الذي اندلع في سوق بعقوبة والتهم العديد من المحلات وتسببت بخسائر مادية بلغت ملايين الدنانيرلم يكن مفاجئا ومتوقعا منذ اشهر وقد حذرنا منه مرارا وتكرارا من خلال المطالبة برفع التجاوزات وفتح الطرق امام مرور مركبات الدفاع المدني واعادة تنظيم المنظومة الكهربائية من جديد”.

واضاف أن “تماس كهربائي كان وراء حريق الامس الذي كاد يتحول الى كارثة لولا التدخل العاجل لفرق الدفاع المدني رغم صعوبة الدخول للسوق بسبب كثرة التجاوزات”، مؤكدا ان “سوق بعقوبة سيكون امام بداية تسونامي حرائق اخرى ستطيح بمصادر رزق الاف الاسر اذا لم يجر الانتباه لخطورة التجاوزات وعدم تنظيم المنظومة الكهربائية والكف عن السحب الغير نظامي الذي يهدد باندلاع حرائق اخرى ربما تكون اكثر فداحة”.

وكان سوق بعقوبة شهد مساء يوم امس حريقا تم احتواؤه من قبل فرق الدفاع المدني بعد التهامه عدة محال كبيرة.