تعرف على أول دول تتلقى لقاحات كورونا في الشرق الأوسط

تنقيب
أعلنت منظمة اليونسيف الدولية، اليوم الأربعاء، أن السودان تعتبر أول دولة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تحصل على اللقاحات عبر مرفق كوفاكس، فيما أشارت إلى أنه سوف تُعطى الجرعات الأولية للعاملين في مجال الرعاية الصحية ومن تزيد أعمارهم عن45 عاماً ويعانون من مشاكل صحية مزمنة.
وقالت المنظمة في منشور على صفحتها، إن “السودان هو أول دولة من دول منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي تتلقى لقاحات “كوفيد19″، وقد تحقق ذلك مع وصول أكثر من 800،000 جرعة من لقاح أسترازينيكا إلى مطار الخرطوم الدولي. سُلِّمت اللقاحات بدعم من اليونيسف التي عملت من خلال كوفاكس، وهو تحالف تقوده كل من منظمة الصحة العالمية، غافي، التحالف الدولي للقاحات وتحالف ابتكارات التأهب الوبائي، والذي يضمن التوزيع المنصف للقاحات “كوفيد-19″ على البلدان بغض النظر عن مستوى الدخل”.
واشارت الى انه “تمّ تسليم اللقاحات في أعقاب وصول 4.5 طن متري من الحقن وصناديق الأمان كجزء من المخزون العالمي الممول والمدعوم من غافي، وقد قامت اليونيسف بتسليم هذه الحقن والصناديق إلى السودان بالنيابة عن كوفاكس يوم الجمعة الموافق 26 شباط/فبراير 2021، ولا تقلُّ هذه الحقن والصناديق أهمية عن اللقاحات، وذلك لضمان التلقيح الآمن والفعّال. وقد عملت منظمة الصحة العالمية مع السلطات الوطنية لوضع استراتيجية تلقيح تشمل تدريب الأشخاص الذين سيقومون بإعطاء اللقاحات، وضمان مأمونية اللقاح ومراقبة الآثار الجانبية”.
وأوضحت انه “سوف تُستخدم الشحنة الأولية من اللقاحات التي تم استلامها اليوم لدعم العاملين في مجال الرعاية الصحية والأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 45 عامًا فما فوق ممن يعانون من صعوبات ومشاكل طبية ويعيشون في مناطق ذات معدل مرتفع لانتشار العدوى أو مناطق من المتوقع أن تكون ذات معدل مرتفع لانتشار العدوى، وذلك بإعطائهم اللقاح ضد “كوفيد-19″، لتكون بذلك المرحلة الأولى من حملة التلقيح الوطنية قد بدأت”.