تفاصيل مثيرة لـ"السخرية".. صفقة لإنشاء فندق تذهب أموالها للتربح من مزاد العملة!


متابعة/ تنقيب
كشفت النائبة عالية نصيف، اليوم الجمعة، أن الشركة العامة للمعارض التابعة لوزارة التجارة، تعاقدت مع شركة إماراتية “وهمية” لإنشاء فندق، إلا أن الشركة استخدمت الأموال في مزاد العملة بالبنك المركزي.
وقالت نصيف في تصريح صحفي اطلعت “تنقيب” عليه إن “هناك معلومات تفيد بأن الشركة العامة للمعارض والخدمات التجارية التابعة لوزارة التجارة، تعاقدت مع شركة أهلية إماراتية (وهمية) لإنشاء فندق على أرض المعارض، على أن تدفع وزارة التجارة 70 مليار دينار وتوفر ارض الفندق مقابل 20 بالمئة حصة للشركة”.
وبينت أن “الشركة العامة للمعارض في وزارة التجارة قامت بتحويل مبلغ 30 مليار دينار الى حساب الشركة نقداً، من حساب شركة المعارض في مصرف الرافدين إلى حساب الشركة الخاص في مصرف بابل الأهلي، ودخلت الشركة بأموال وزارة التجارة في مزاد العملة لإستحصال الفوائد”.
وتابعت نصيف ان “الحرب على الفساد يجب أن تتضمن إجراءات حازمة تعبر عن جدية الدولة وأجهزتها الرقابية في ملاحقة الفاسدين وسراق المال العام مهما كانت مناصبهم، مع دعم مواقف النواب الذين يقومون باستجواب الوزراء والمسؤولين، وإذا لم يكن هناك تحرك جدي بهذا الاتجاه فلن نتمكن من وضع حد للفساد المستشري في البلد”.