جمع 21 توقيعا نيابيا لحل البرلمان تمهيدا لاجراء الانتخابات المبكرة

كشف النائب علي البديري، الخميس، عن جمع تواقيع نيابيَّة بصيغة قرار من أجل حلِّ مجلس النواب تمهيداً لإجراء الانتخابات، وبيّن أنَّ عدد النواب الموقعين على مسودة القرار حالياً هم 21 نائباً ومن المتوقَّع أنْ يتضاعف. .

وقال البديري، إن “النواب الموقعين على مسودة القرار من مختلف الكتل السياسيَّة، وإنَّ العدد في ارتفاع مستمر، لا سيما أنَّ أغلبهم أبدوا تضامنهم مع التواقيع، وأنَّ ما وقف حائلاً دون جمع عدد أكبر من التواقيع هو عدم وجود جلسة، إضافة إلى أنَّ أغلب النواب يسكنون في محافظات مختلفة”.

وأضاف أنَّ “اتخاذ هذا القرار جاء بناءً على رغبة مجموعة من النواب ومن مختلف الكتل، بأنْ تكون الانتخابات مبكرة، وأن يصوّت على حلِّ المجلس في شهر أيلول، ويتم تثبيت التاريخ تمهيداً لإجرائها يوم 10/10/ 2021”، مبيناً أنَّ “التواقيع ستكتمل بحضور أول جلسة ونسعى لأنْ يتجاوز العدد 60 توقيعاً لإظهارها للإعلام، ويكون في شهر أيلول لاستكمال التصويت على قانون المحكمة الاتحاديَّة وبعض القرارات والقوانين التي نحتاجها في الانتخابات المقبلة”.

ودعا البديري “جميع النواب إلى بيان حقيقة موقفهم من إجراء الانتخابات عبر وسائل الإعلام”، مؤكداً أنَّ “مصداقيَّة موقف النواب من إجراء الانتخابات المبكرة سيكمن في توقيعهم على تلك المسودة”.