جنوب السودان يحكم بالإعدام على المتحدث باسم المعارضة


متابعة/ تنقيب
صدر حكم بالإعدام في جنوب السودان على المتحدث باسم الزعيم المعارض ريك مشار، اليوم الاثنين، في اتهامات بالخيانة والتحريض ضد الحكومة.
وكانت السلطات رحلت جيمس جاتديت داك من كينيا إلى جنوب السودان في تشرين الثاني عام 2016 في خطوة اعتبرتها المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان والأمم المتحدة انتهاكا للقانون الدولي.
وأصدرت محكمة عليا في العاصمة جوبا الحكم بالإعدام على جاتديت اليوم الاثنين، فضلا عن حكم بالسجن 21 عاما بتهمة التحريض والتآمر على حكومة الرئيس سيلفا كير.
وقال مونيلواك الور كول المحامي السابق لجاتديت الذي استقال الشهر الماضي، احتجاجا على أسلوب التعامل مع القضية، إن الحكم ينتهك اتفاق وقف إطلاق النار الموقع في كانون الأول والذي يدعو إلى إطلاق سراح السجناء والمحتجزين.
وقال كول لرويترز “أشعر بخيبة أمل، مثل هذه المحاكمات ليس من المفترض أن تجرى في مثل هذا الوقت”.
ووجهت هذه الاتهامات لجاتديت مع وليام جون إيندلي الذي كان أحد مستشاري مشار وهو من جنوب أفريقيا.
ومن المقرر استئناف محاكمة إيندلي بتهمة التآمر غدا الثلاثاء، ومن المتوقع صدور الحكم في نهاية الشهر.